لن يتوقفوا المسلمين على ممارسة التقية والخداع لأن دينهم بنية على ذلك .
يتم تداول ونشر صورة ينسبوها الى الأطفال من مسلمي بورما يحرقون أحياء من قبل البوذيين

ولكن في الحقيقة الصورة لراهب بوذي يرمي جثة طفل في حفرة المحرقة الجنائزية وهذه نتيحة زلزال في مقاطعة يوشو الصين سنة 2010 تسبب بوفاة أكثر من 1400 .


المصدر :
http://cameralens.tumblr.com
http://www.boston.com
Author Image

Richard

باحث وناقد في الإسلام وكتبه .

أضف تعليق: