أصوات الايرانيات كل يوم تتزايد متحديات سلطة ولاية الفقيه  القمعية التي تحكم البلاد بقبضة من حديد ، منذ مايعرف بالثورة الاسلامية، ضد نظام حكم الشاه، تلك الفترة التي تميزت بانفتاح ايران على الحضارة الغربية ، و استقلال النساء.

 ايرانية حلقت شعرها كليا ، وقررت الخروج عارية الرأس " سافرة '' و مواجهة شرطة الاخلاق الاسلامية في ايران ، تضامنا مع الاطفال المرضى بالسرطان ، هذه المبادرة تحولت الى ظاهرة قررت فيها مجموعة من الايرانيات عبر وسائل التواصل الاجتماعي خوضهاتقول الشابة الايرانية : " بعت شعري لمساعدة هؤلاء الملائكة الصغار الرائعتين ،عندما اخرج للشارع وأنا أقول لنفسي.!" لا شعر بعد الان ولا شرطة أخلاق "اولئك الذين ، دائما يراقبون رؤوسنا ويفرضون علينا تغطيته لم يعد لديهم أي سبب لوقفي الآن .  


L'IMAGE DU JOUR. IRAN: “PAS DE CHEVEUX, PAS DE FOULARD 









Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: