ادانت المحكمة البريطانية في لندن الداعية ذو الاصول الباكستانية : انجيم شوداري في انتظار الحكم الذي سيصل الى  عشر سنوات ، لتأييده لدولة الاسلام المعروفة باسم (داعش ) كما أعلن بيعته للخليفة البغدادي ، والحكم يشمل زميله الاخر : محمد رحمان .
هذا وقد استندت المحكمة الى سلسلة من الادلة من فيديوهات منتشرة على اليوتوب بالصوت و الصورة ، يدعون فيه الى الجهاد و يحرضون ضد المجتمع البريطاني و ينادون الى تطبيق الشريعة الاسلامية ، نشر خطابات الكراهية ، و تنسيق مع جماعات ارهابية لتمرير مجاهدين الى العراق و سوريا .
اضافة الى هذه الادلة ، يذكر بأن شوداري قد اعتقل سنة 2014 لتورطه في جماعة اسلامية تسمى : مجاهدون والتي تعرف ايضا باسم : مجاهدون ضد الصليبيين ، لكنه اطلق سراحه في اليوم التالي 
حسب مصادر مطلعة ، فإن التهمة قد ثبتت بالادانة يوم الثامن و العشرين من الشهر الماضي ، لكن المحكمة طلبت من الصحافة و وسائل الاعلام التستر على الخبر .  في انتظار الجلسة النهائية شهر سبتمبر للنطق بالحكم .


Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: