كانت تعطيه دروس ايمانية و تبادل خبرات ! 

إعترافات فاطمة النجار: لم أمارس الجنس وإنما ساعدت بنحماد على القذف.

ليكسبريس- خاص
 قالت فاطمة النجار، القيادية السابقة في حركة التوحيد والإصلاح، التي ضبطت السبت الماضي في حضن عشيقها القيادي في نفس الحركة، عمر بنحماد، أنها لم تمارس الجنس معه داخل سيارته بشاطئ المنصورية وإنما كانت تداعبه مداعبة جنسية لتساعده على القذف.

وأكدت في تصريحاتها أمام الضابطة القضائية التي ضبطتهما متلبسين بممارسة الفساد داخل سيارة مرسيديس من نوع 220، أنها لم يسبق لها أن عاشرت عمر بنحماد، وأنها المرة الأولى التي وقع بينهما ما وقع داخل سيارته، مصرة على أنها كانت تداعبه لجعله يتمكن من القذف.

وأقرت بالاتصالات الهاتفية وبالرقم السري الذي كان يستعمله بنحماد للتواصل معها، وأضافت في محضر أقوالها الذي انتشر على صفحات الفايسبوك، أن بنحماد خطبها من نفسها، وأنها أخبرت أسرتها الصغيرة، و30 شخصا أخر، في حين أنها تعلم بأن عشيقها بنحماد، متزوج من امرأة أخرى وله منها عدة أبناء، مضيفة أنها كانت بصدد برمجة لقاء مع زوجة بنحماد للحديث في أمر زواجهما. وفي آخر اعترافاتها أقرت أن منشفة ومناديل ورقية عثر عليها بالسيارة تخصها.

نص المحضر : 



Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: