نشر تنظيم "داعش" تسجيل فيديو لعناصره وهم يحطمون قطعا أثرية عثروا عليها
في محافظة دير الزور شرق سوريا.


ونشر الفيديو، الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، تحت عنوان "ديرالزور.. تحطيم تماثيل عثرت عليها هيئة الآثار في منطقة الصالحية غرب البوكمال" الواقعة على الحدود العراقية. وتحدث أحد عناصر التنظيم في الفيديو وهو يقول :"إن ما تسمى بـ "اللجنة الشرعية" ارتأت تحطيمها، كونها "أوثاناً تعبد من دون الله"مستندين بذلك لروايات السيرة و الحديث . 
وكانت عدة مصادر أكدت أن التنظيم الإرهابي غالبا ما يدّعي تحطيمه للآثار ويوثق ذلك في تسجيلات مصورة، فيما يقوم بتهريبها ويبيعها سعيا للحصول على تمويل إضافي، لا سيما بعد تضييق الخناق عليه في المناطق المتبقية تحت سيطرته.


المصدر: روسيا اليوم
Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: