آية وتعليق الحلقة 16: ناقة الله وكلب الست

في هذه الحلقة سنناقش فكرة أن الله بعث لقوم صالح معجزة اسمها " ناقة الله" هذه الناقة تسرح وتشرب في أرض الله والمعترض يصير كافرا ينزل عليه غضب الله، هذه الناقة كان لها شرب يوم ولبقية الناس شرب يوم آخر، فما هو المنطق في هذه الآيات؟

وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ قَدْ جَاءَتْكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ هَذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلا تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (73)

ما مشكلة الله في الاسلام مع تقديم المعجزة ، لم يجد سوى اعطاء ناقة تستنهك موارد القبيلة  المسماة ثمود . : قَالَ هَذِهِ نَاقَة لَهَا شِرْب وَلَكُمْ شِرْب يَوْم مَعْلُوم .   انها ناقة الله على وزن رسول الله تأكل و ترعى و تشرب كما تريد ، و رسول الله كذلك ينكح و يستنكح و يأوي كما يشاء فوق المسليمن و يغزو و يأخذ خمس الغنائم ، فلا تجادل و لا تناقش .   ناقة الله ، رسول الله ، كتاب الله ... كلها ملكية شخصية افتراضية صنعها رسول الاسلام هي الاقرب الى شخصيته الباطنية هو .





Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: