دراسة علمية : الرجال يتأثرون بالكحول اكثر من النساء اللواتي يتميزن بالاتزان . 

شرب الكثير من المشروبات الكحولية  يمكن أن يسبب اضرار خطيرة على صحة أي شخص، ولكن الآثار قد تكون مدمرة بشكل خاص للرجال وفقا لبحث جديد قد يواجه الشباب الذين يشربون المشروبات الثقيلة تغيرات مختلفة في أدمغتهم مقارنة بالنساء اللواتي يشربن بشدة.
لدراسة آثار الضرر على المدى الطويل من تعاطي الكحول، فحص الباحثون الفنلنديون ردود الدماغ من كل  من الذين يتعاطون و اللذين لا يتعاطون كون الكحول تحفز النبضات المغناطيسية للدماغ .
وقالت الدكتور أوتي كاري في بيانها : "وجدنا المزيد من التغيرات في النشاط الكهربائي للدماغ عند الذكور أكثر من الإناث، وهو ما شكل  مفاجأة لاننا قد توقعنا ا أنه سيكون العكس". وهذا يعني أن النشاط الكهربائي في الدماغ عند الذكور  يتاثر أكثر من الأنثى عن طريق تعاطي الكحول على المدى الطويل ".
كانت أبحاث كاري وزملاؤها التي لم تنشر بعد  ترتكز على عينة  تضم مجموعة من 11 رجلا و 16 امرأة شربوا بشكل كبير لمدة عقد من الزمان. تمت مقارنتهم بمجموعة من 12 رجلا و 13 امرأة شربوا القليل من الكحول وكان جميع المشاركين في العشرينات من عمرهم.
وحفز الباحثون أدمغة المشاركين باستخدام إجراء غير موسع يعرف باسم التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة ( TSSM ) او  Transcranial Magnetic Stimulation وتنطوي العملية على وضع ملف كهر مغنطيسي على رأس الشخص الذي يرسل النبضات التي تؤدي إلى نشاط في الخلايا العصبية في الدماغ. بالإضافة إلى ذلك قام فريق البحث بقياس نشاط المخ عند المشاركين من خلال اجراء يعرف باسم :  EEG  او Electroencephalogram اي : التخطيط الكهربائي الدماغ وهو إجراء غير مؤلم يتضمن أقطاب كهربائية مرتبطة بفروة الرأس.
كشفت النتائج أن أدمغة الذكور كانت أكثر نشاطا كهربائيا من الاناث والذي يشمل حمض غابا (غاما-أمينو بوتيريك أسيد) الناقل العصبي الموجود في الدماغ و الذي يساعد على تنظيم وظائف الجهاز العصبي المركزي ويقومبوظيفة  تهدئة نشاط الدماغ، ويساعد في تنظيم القلق والاكتئاب.
وقد عرضت الدراسة هذا الأسبوع في الكلية الأوروبية لعلوم الاعصاب  في باريس.


Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: