فيما يتجادل المسلمون على مسألة جواز قيادة المرأة المسلمة السيارة و حكم خروجها من البيت و وجوب الخلوة الشرعية معها برضعات محرمات  او امتهانها لبعض الوظائف و مسائل الحرام و الحلال الغير منتهية، اسرائيل دولة المغضوب عليهم احفاذ القردة و الخنازير تنصب نساء لقيادة جهاز مخابرات سيادي  !  
هكذا كانت النتيجة :  المراة المسلمة تحارب من اجل رفع الاضطهاد في بلد و ارض العدل الاسلامي و المراة الإسرائيلية من بلد اعداء الله و الدين تتمكن من قيادة جهاز جهاز سيادي بكفاءة و استحقاق. 
النساء يحتلن قيادة الموساد :  
انضمت امرأتان إضافيتان إلى القيادة العليا في جهاز الاستخبارات الإسرائيلي الأكثر سرية، الموساد، وأصبحن يشغلن المناصب الأهم فيه
للمرة الأولى في تاريخ الموساد تعمل فيه امرأتان بمنصب رئيس شعبة (منصب شبيه برتبة لواء في الجيش الإسرائيلي).
عُينت "ش" (اسم مستعار) مؤخرا في منصب رئيس شعبة، ويأتي هذا بعد وقت قصير من تعيين زميلاتها "ي" (اسم مستعار) في منصب رئيس شعبة أيضا. وهذا تكون قد انضمت امرأتان إلى القيادة العليا في الموساد.
الموساد هو أول منظمة يضم نساء لشغل مناصب عملياتية مميزة. هناك شعبتان خطيرتان في الموساد وهما "قيصارية" و "كيشت". تهتم هاتان الشعبتان بالمتابعة، التنصت، دخول المباني، وتصوير المستندات.
غالبا عملت نساء في شعبة "كيشت" المؤلفة من خلايا. الشعبة خبيرة بتجنيد الأزواج لأنهم يثيرون شكوكا أقل عند التجسس، لا سيما بعد أن اتضح أن النساء يتفوقن على الرجال كثيرا في المجالات العملياتية.
إضافة إلى تعيين "ش" و "ي"، أوعز رئيس الموساد مؤخرا، يوسي كوهين، بتعيين عدد من النساء في منصب رئيس شعب ووحدات في الأقسام المختلفة ويأتي هذا القرار كجزء من المساواة الجندرية في الموساد.


Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: