ايطاليا : ازالة شجرة الميلاد من باحة مدينة بولزانو لتجنب اذية مشاعر المسلمين . 

 شجرة عيد الميلاد التقليدية التي وضعت باعتبارها محور هذا الموسم في المجتمع الإيطالي الصغير بولزانو ، اضطرت ان تنتقل لتختفي عن انظار المسلمين  بسبب المخاوف من أنها سوف تسيء إلى مشاعرهم .

"هذا يمكن أن يضر بمشاعرهم أو يسيء إليهم" هو السبب الذي ذكره مسؤولو الحكومة المحلية.بل هو اعتماد ثقافي للشريعة - سرا وببراعة ودون تصويت ، ومع جميع المسلمين في إيطاليا سوف تزداد الأمور سوءا .


ووفقا لما ذكرته صحيفة "يوروبن بوست"، كان لابد من إزالة شجرة عيد الميلاد التقليدية في مدينة بولزانو قبل زيارة الجمعية الإسلامية.
السبب الذي أعطى: "هذا يمكن أن يضر بمشاعرهم أو يسيء إليهم ".
وقد زينت شجرة الميلاد باحة المدينة حيث أشرفت جمعية المحاربين القدماء الرياضية على ذلك في ايطار حفل جائزة العام الرياضي  كما زُين المكان كذلك مع رموز عيد الميلاد .
ولكن بعد يوم واحد ، تلقى رئيس جمعية المحاربين القدماء الرياضية مكالمة هاتفية من مسؤول المدينة وقد طلب منه إزالة شجرة عيد الميلاد وزخارفها لأن قاعة المدينة ستزورها جمعية إسلامية، وأنه "قد يضر بمشاعرهم أو يسيئون إليها".
وقد سمع السياسي المحلي أليساندرو أورزو القصة و وصف الواقعة  "الصلابة البيروقراطية" وشكل من أشكال "  الغزو البربري للثقافة المحلية " في إيطاليا و في مقالة أخرى  يقول :
"الآن لا ينبغي الخلط بين احترام أي طائفة دينية و بين إزالة الرموز التقليدية التي أسس عليها مجتمعنا والمؤمنون وغير المؤمنون كلهم على حد سواء تجمعهم هذه العناصر التي تشكل هويتنا". - صوت أوروبا 

Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: