شيخ مغربي يثير ضجة بفتواه أن سبب سرطان الرحم هو “الزنا”.. وعالِمة اجتماع تصف الفتوى بالفضيحة !

بعدما فشلوا في الأخلاق و مسايرة كل قيم الحضارة الانسانية ، يستمرون في الهلوسة و اجترار خطابات دينية انتهت صلاحيتها منذ قرون خلت .

الحياة الجنسية للمرأة هي أهم وظيفة بحثية  يشغلها هؤلاء الذين ينصبون انفسهم زورا  " علماء " و القاسم المشترك لجميع شيوخ الاسلام مهما كانت جنسيتهم  و بالمقابل لا غرابة في ان تكون البلدان الاسلامية الأسوء اخلاقيا و اجتماعيا في وجود هذه النخبة العبقرية التي تمثل الثراء العلمي للمجتمع الاسلامي بدل الثراء الطبي والتقدم الحضاري . 


أثار الشيخ المغربيّ عبد الرحمن السكاش جدلاً واسعاً، بعد تصريحه في برنامج أسبوعي يقدمه صباح كل يوم جمعة على أثير محطة إذاعية مغربية خاصة، مستندا على ما قال إنها أبحاث علمية غربية حديثة، أن السبب في تعرض المرأة لسرطان الرحم وعنقه هو (الزنا) مع أكثر من رجل، مشيرا إلى أن الأمر له سند شرعي يتعلق بقضية “العدة” لدى المرأة الأرملة، بعد وفاة زوجها.
           
وتعقيباً على هذه الفتوى، وجهت عالمة الاجتماع المغربية “سمية نعمان كسوس” رسالة مفتوحة إلى كل من وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية والأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء ورئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري “الهاكا”، بجانب وزراء الصحة والتعليم والثقافة والاتصال، واصفة الفتوى بالفضيحة.
           
وقالت الباحثة الحاصلة على وسام جوقة الشرف برتبة فارس من فرنسا أن “الفقيه المغربي المشهور اعتمد على خطاب ظلامي ورجعي خطير”.

وتابعت “الفضيحة الأولى في حلقته الإذاعية التي بثت بتاريخ 19 يناير الجاري، حين قال الغرب على حافة الهاوية ولا يمكن أن ينفع المسلمين بسبب الانهيار الشامل لقيمه، ولا يجب تقليده لأنه يهدف إلى إبعادنا عن الدين.. والدليل هو أن المغاربة ليسوا متضامنين وعلاقتهم ليست جيدة مع الجيران، لأنهم قلدوا الغرب”.

أما “الفضيحة الثانية”، حسب صاحبة كتاب “بعيداً تماماً عن العفة” الذي يغوص في الحياة الجنسية للمرأة، فتتجلى في “تفسيره لدور الحيوانات المنوية في رحم ومهبل المرأة”، مستغربة كون الفقيه المغربي “استند في ادعاءاته على علماء الغرب، الذي قال إنه لا يمكن أن ينفع المسلمين ويجب الابتعاد عنه”.

Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: