سياسي سويدي : هناك بالفعل حروب أهلية صغيرة في بلدنا، ونحن بحاجة إلى ايقاف نهائيا . 


وقال كينت إيكيروث  Kent Ekeroth  سياسي ديمقراطيو السويد، أن الهجرة هي أكبر تهديد للسويد وأوروبا الغربية، حسب 
تقارير صحيفة  Magyar Hirlap المجرية.

وقال ايكيروث للصحيفة ان هناك بالفعل "حروب اهلية صغيرة فى بعض اجزاء البلاد". وقال ان جرائم القتل والاغتصاب والسطو ستقوض حياة السويديين. وطبقا لما ذكره إكيروث، يجب وقف الهجرة والترحيل ضروريا.

وانتقد السياسي الديموقراطي السويدي بشدة الأحزاب اليسارية الليبرالية في السويد. وقال "   الدماء على أيديهم" لأن سياساتهم تسببت في جرائم وهجمات إرهابية في السويد ".
وفى يوم الاربعاء، دافع  defended ايكيروث عن الحكومة المجرية فى البرلمان السويدي. وقال ان المجر " ترمز الى حماية والحفاظ على شعبها وثقافتها".


وأضاف أنه من النفاق عندما يتهم السياسيون السويديون بعض الدول بالتدخل في الانتخابات الأمريكية أو السويدية، لكنهم سعداء إذا كانت الولايات المتحدة أو جورج سوروس يريدان التدخل في الانتخابات المجرية.
وفقا ل إكيروث، يجب أن يتعلم السياسيون السويديون بدلا من المجر من انتقادها. وقد دمرت نصف قارة. وقال "ان التاريخ سيحكم عليك بجد".


Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: