مسلمون ينفذون عملية تفجير ارهابية استهدفت 3 كنائس في إندونيسيا و انباء عم سقوط ضحايا.(فيديو). 


 متى كانت آخر مرة سمعت فيها عن عائلة مسيحية ترتكب جريمة قتل جماعية في ثلاثة مساجد ؟ بالطبع ، لم تسمع قط بمثل هذه الجريمة . مع ذلك ، سيواصل العديد من المحللين في الغرب الإصرار على أن " كل دين له متطرفون". !

إنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (111)


أفادت الشرطة الإندونيسية، اليوم الأحد، بوقوع تفجيرات انتحارية بثلاث كنائس مما أسفر عن سقوط عدة قتلى في مدينة سورابايا قرب جزيرة جاوة.
وقالت الشرطة، إن انتحاريون هاجموا 3 كنائس في مدينة سورابايا مما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى.
وذكر فرانس بارونغ المتحدث باسم شرطة شرق جاوة، إن التفجيرات أسفرت عن سقوط 3 قتلى على الأقل وإصابة 35 أخرين.
وأضاف، إنه حاليا "يجري تحديد هوية الضحايا"، بحسب "رويترز".


وعرضت مشاهد في التلفزيون تناثر الأنقاض حول مدخل إحدى الكنائس وتطويق الشرطة المناطق أثناء تجمع حشود.

وتحقق السلطات بشأن ما إذا كان تفجير وقع في كنيسة رابعة. 

يذكر أن سورابايا ثاني أكبر مدن إندونيسيا.

هذا ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات  
Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: