الإرهابي الفلسطيني رجوب يهدد ميسي : "قم بإلغاء مباراتك ضد إسرائيل أو سنطلق حملة مع مسلمي العالم لحرق قميصك و صورك ".


طلب الإرهابي الفلسطيني "رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم" جبريل الرجوب يوم الأحد من ليونيل ميسي عدم المشاركة يوم السبت في المباراة الودية التي ستجمع الفريق  الأرجنتيني  مع نظيره الإسرائيلي ، داعياً إلى "حرق" قمصانه إذا ما استجاب و لعب. 

وقال للصحفيين "ميسي هو رمز للسلام والمحبة. نطلب منه أم لا يشارك في غسل جرائم الاحتلال الاسرائيلي."

وقال "سنطلق حملة ضد الاتحاد الارجنتيني ، وسوف نستهدف شخصيا (ليونيل) ميسي مع عشرات الملايين من المشجعين في البلدان العربية والإسلامية".

"نحن نطلب منهم حرق قمصانه و صوره " يقول الارهابي الفلسطيني مهددًا الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم. 

في أواخر شهر مايو ، أعلنت الشركة التي تسوق تذاكر هذه المباراة الودية أنها باعت في 20 دقيقة مقاعد متاحة لعشرين ألف شخص لعامة الناس. يمتلك ملعب تيدي في اورشليم القدس  حوالي 31،000 مقعد. 

هذه هي آخر مباراة تمهيدية للأرجنتين ، التي يعتبر ميسي قائدها ، قبل كأس العالم في روسيا.
Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: