جمهورية إيران الإسلامية : سجن مؤسس حركة " الوعي الكوني" بتهمة "إهانة الإسلام و نشر الفساد " . 

" نحن أكثر تنويرًا من الغرب... نحن لا نسجن الناس لإهانة الإسلام و التعبير عن الرأي ... نحن ببساطة نصنفهم  كـ "عنصريين" و " إسلاميين" ، ونستثنيهم من المجتمع المهذب ونفرح عندما يتم نشر ممارساتهم في المواقع و وسائل التواصل الاجتماعي ... نحن أكثر تقدمًا من  الغرب." 
هكذا ينتهج النظام الايراني سياسته في شق طريقه الى العالم الحر عن طريق  بث الأكاذيب و الضلالات للتمويه عن  ممارساته القمعية ضد الرأي و حرية التعبير و في الواقع  لا ينبغي لأي دولة إسلامية ان تعطي دروسا في الحريات و الحقوق لأي دولة إسلامية شقيقة قبل ان تعطيه الى العالم الحر .
20 Aug by Elina Metovich 


حكمت محكمة إيرانية على مؤسس حركة روحية بالسجن لمدة خمس سنوات ، حسبما أفاد محاميه لوكالة أنباء (إيلنا) يوم السبت ، بعد اتهامه بإفساد المسلمين.

محمد علي طاهري ، مؤسس "عرفان هالغه" ، الذي يطلق عليها  اسم  “Interuniversalism" بالإنجليزية ، ألقي القبض عليه في عام 2011 ووجهت إليه تهمة "إهانة المقدسات الإسلامية" و "نشر الفساد على الأرض".
وحكمت محكمة ثورية على طاهري بالإعدام في عام 2015 ، ولكن حصل على البراءة  في الاستئناف في عام 2016. ثم أعادت المحكمة فرض عقوبة الإعدام في عام 2017 ، لكن الحكم بالسجن لمدة خمس سنوات حل محلها.

أسّس طاهري إرْفان هالغيه بعد أن تلقى ما يدعي أنه " إلهامات روحية " و التي مكنته من التواصل مع "وعي كوني" أكبر.
مارس معتقداته ، جنبا إلى جنب مع الآلاف من أتباعه ، في "جلسات الشفاء" التي غالبا ما تنطوي على الطب البديل ...
وتقول منظمة العفو الدولية إنه سجين رأي مستهدف " للممارسة السلمية لحقوقه في حرية المعتقد والتعبير وتكوين الجمعيات".
وترفض السلطات الإيرانية مثل هذا الانتقاد كجزء من الجهود التي يبذلها الغرب لممارسة الضغط السياسي على الجمهورية الإسلامية.



Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: