تونـــس : سلفيون يقودون إحتجاجات ضد تقرير حول  المساواة بين الجنسين .

احتج الآلاف من الأصوليين المسلمين السبت أمام برلمان البلاد لشجب المقترحات الحكومية  حول المساواة بين الجنسين التي يقولون  أنها تتعارض مع الإسلام .
" نحن نرفض رفضا تاما تقرير Colibe  الذي يتضمن كراهية سرية للإسلام".

13 AUG BY ELINA METOVICH 


اقتراح الإرث المتساوي هو تغيير مفاجئ عن الممارسات الحالية ، التي ترى ان  الذكور في العائلة ينبغي ان يحصلوا على  ضعف ميراث الإناث. وقد أثارت هذه الدعوات  التي تشكل خطوطا حمراء لدى  المسلمين الذين يؤمنون بالقرآن  و الشريعة غضبهم .

أنا هنا للدفاع عن كلمة الله ومعارضة أي مشاريع تضر بالشخصية الإسلامية لشعبنا " يقول  كامل الريسي ، 65 سنة وهو من المتقاعدين.
وقال عبد اللطيف الوسلاتي  وهو ممرض من جندوبة ، على بعد 155 كلم غرب تونس :  " نحن نرفض رفضا تاما تقرير كوليبي الذي يتضمن كراهية سرية للإسلام".
سار الرجال والنساء المحجبات تحت أشعة الشمس الحارقة من تونس إلى باردو ، خارج العاصمة حيث يقع البرلمان ، احتجاجًا على تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة. ويدعو التقرير ، من بين أمور أخرى ، إلى إضفاء الشرعية على الجنسية المثلية وإعطاء حقوق الميراث المتساوية بين الجنسين.
كانت الحماية الأمنية مشددة اثناء الاحتجاج حيث سيطر الهدوء على المظاهرة على الرغم من الغضب الذي أثاره التقرير ،  صاح الحشد ، الذي جاء من بلدات حول تونس بشعارت :  "الله أكبر" عندما كانوا يسيرون. نُظم الاحتجاج بالتنسيق مع الرابطة الوطنية  للدفاع عن القرآن والسنة .
وكان الرئيس الباجي قائد السبسي قد أنشأ هذه اللجنة قبل عام ، ويتوقع أن يتحدث عنها يوم الاثنين ، وهو يوم المرأة في تونس. ولم يتضح على الفور ما إذا كانت المقترحات ستطرح في نهاية الأمر على البرلمان.
كانت  تونس  اول دولة في  شمال أفريقيا ، منذ استقلالها عن فرنسا عام 1956 ، حاملًا لحقوق و حرية  المرأة في العالم الإسلامي. لكن المقترحات الواردة في التقرير المكون من 300 صفحة والمعروفة باسم تقرير Colibe ، من شأنها أن تنقل  حقوق الإنسان ، بما في ذلك حقوق المرأة ، إلى مستوى آخر . وتقترح إنهاء عقوبة الإعدام وإضفاء الشرعية على المثلية الجنسية التي  يحظرها  قانون العقوبات الحالي  ويعاقب المثلي بالسجن لمدة ثلاث سنوات .
يقول واضعو التقرير أن المقترحات تتوافق مع دستور الأمة لعام 2014 والالتزامات الدولية لحقوق الإنسان.
وقال عبد المجيد الشرفي ، الأستاذ الجامعي وهو أحد مؤلفي التقرير: " لا يتعارض  بأي حال من الأحوال مع المبادئ الإسلامية ، بل يجسدون قراءة مستنيرة لهذه المبادئ ، مما يجعلها تتوافق مع تطور المجتمع"
المتظاهرون في مسيرة السبت لم يقتنعوا. وأعرب طارق عزوز عن قلقه من أن المقترحات تشكل "رغبة في تدمير القيم الأخلاقية" من خلال إضفاء الشرعية على المثلية الجنسية  و اضاف :  "سننتهي بزواج المثليين".


Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: