أول مركبة فضاء إسرائيلية تبدأ رحلتها تمهيدا لإنزالها على سطح القمر .


من المتوقع أن ترسل خلال الأيام المقبلة أول مركبة فضائية إسرائيلية إلى ولاية فلوريدا الأمريكية، تمهيدا لإطلاقها الشهر المقبل إلى الفضاء الخارجي، وهبوطها على سطح القمر.

وتم تخزين مركبة الفضاء الإسرائيلية داخل حاوية خاصة لتصل بأمان إلى موقع الإطلاق في الولايات المتحدة الأمريكية؛ وذلك بحسب هيئة البث الإسرائيلية "مكان" باللغة العربية.

أفادت القناة العبرية بأنه تم تطوير هذه المركبة الفضائية بالتعاون مع الصناعات الجوية وجمعية "سبيس أي ال" (Space-IL). وقد تأسست هذه الشركة الإسرائيلية عام 2010، لتطوير مركبة فضائية غير مؤهلة لتهبط على سطح القمر. 
ويذكر أن شركة "غوغل" العملاقة قد أعلنت عن مسابقة لأفراد وشركات خاصة لإطلاق مركبة فضائية لتهبط على سطح القمر، وتم إنشاء الشركة الإسرائيلية خصيصا لهذا الغرض.


ومن المتوقع أن يتم إطلاق المركبة الإسرائيلية في شهر فبراير/ شباط المقبل عام 2019، حيث ستصبح إسرائيل إذا نجحت المهمة، رابع دولة في العالم تقوم بإنزال مركبة على سطح القمر.

وبحسب القناة العبرية "هيئة البث"، تحمل المركبة التي أطلق عليها اسم "التكوين" كبسولة تحتوي على أغان عبرية وقصص ووثيقة الاستقلال والنشيد الوطني وهدية للأجيال القادمة. 
وكانت شركة "سبايس أي إيل" قد وقعت مطلع العام الماضي، اتفاقا مع وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" يتيح لها استخدام شبكة الاتصالات التابعة للوكالة، وتجهيز مركبة الفضاء بأجهزة استشعار لإجراء أبحاث على سطح القمر.    
Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: