ينفرد القرآن بالعداء الشديد و الكراهية لليهود ، وهذا ما يظهر جليا من خلال آيات كثيرة تُبيّن ذلك .اضافة إلى ذلك ، انعكست معاملات محمد معهم على منظور الإسلام و المسلمين إليهم إلى يومنا هذا. 
يصور القرآن اليهود على أنهم الشر المطلق ، إذ يعتزمون تدمير الإسلام و المسلمين.

 يُدعى اليهود في القرآن الأشد من بين جميع الناس في العداء للمسلمين ،  يلفقون الأشياء وينسبونها زوراً إلى الله (2:79 ؛ 3:75 ، 3: 181) ، يزعمون أن قوة الله محدودة (5:64) ، يحبون الاستماع إلى الأكاذيب و يستجيبون اليها  (5:41) ، يعصون الله و يُحرفون كلامه  (5:13) ، إخفاء الحقيقة وتضليل الناس (3:78) ،  قسوة القلب :( 2: 74 )
اضافة إلى : النفاق (2:14 ، 2:44) ، تمني الشر ومحاولة تضليل المسلمين (2: 109) ، الشعور بالسوء عندما يكون المسلمون سعداء أو محظوظين (3: 120) ؛ الغطرسة لأنهم شعب الله (5:18) ؛ التهام أموال المسلمين عن طريق الخداع (4: 161) ؛ تشويه سمعة الدين الحق ولعن الله (4:46) ؛ قتل الأنبياء (2:61) ؛ (2:74) ؛ عدم الوفاء بوعودهم أو نقضهم للوعود (2: 100) ؛ لا يتناهون عن المنكر  (5:79) ؛ قوم جبان يتحصن بالجدران و الأسوار  (59: 13-14) ؛ البؤس (4:53) ؛ مُسخوا إلى قرود وخنازير لكسر وصية السبت (2: 63-65 ؛ 5: 59-60 ؛ 7: 166) ؛ إنهم تحت لعنة الله (9:30) ، ويجب على المسلمين قتالهم وإخضاعهم تحت الهيمنة الإسلامية (9:29) ، واكثر.

أحكام القرآن "التعميمية " و "العشوائية" التي أطلقها على اليهود "بالمطلق" ، و صراع نبي الإسلام معهم ، عوامل ساهمت في قولبتهم في صورة "الشيطان الأكبر" بالنسبة للمسلمين ، مما جعلهم عرضةً للكراهية الدينية التي أفرزت عن تهجيرهم بالبلدان الإسلامية بعد الحرب العالمية الثانية و قيام دولة إسرائيل . حُجزت ممتلكاتهم و صودرت من طرف الحكومات الإسلامية .. كان رحيل اليهود من بلدان الشرق الأوسط و شمال أفريقيا ، "رحلةً من دون رجعة" ، كما كتبت إحدى الصحف المصرية في ذلك اليوم ، الذي أعقب هزيمة العرب في أولى حروبها ضد الدولة الفتية ، أُجبر الكثير بالتظاهر بالإسلام واثبات الولاء في مصر ، بعد إنقلاب الضباط القوميين العرب عام 1952 على النظام الملكي.

 شهد اليهود كذلك مذابحًا في العراق ، سُميت تلك الأحداث  بـ الفرهود عام 1941 .في اليمن ، جرى ولازال يجري التنكيل بهم منذ أزمنة ، ازداد الإضطهاد و الترهيب الإسلامي ضد القلة القليلة الباقية ، منذ سيطرة تنظيم "أنصار الله" أو الحوثيون الشيعة ، الجناح الإرهابي  التابع لإيران في اليمن ، الذي احتجز سابقًا الحاخام يحيى يوسف؛ حاخام اليهود اليمنيين للتحقيق معه، تحت مسوّغ تهريب مخطوط قديم للتوراة إلى إسرائيل قبل أشهر ، رُفع شعار «الموت لأميركا والموت لإسرائيل.. اللعنة على اليهود »؛ وهو الشعار المنقول حرفيًّا من الحرس الثوري الإيراني ، حكمت اليهودية اليمن في الدولة الحميرية الثالثة، وظل اليهود عرضة للإذلال والإهانة والتمييز في فترات مختلفة. في الجزائر ، قبيل الإستقلال وعقب اغتيال الشيخ رايموند ، عميد الموسيقى الأندلسية في قسنطينة عام 1961 بسوق العصر ، كان ذلك ذا  تأثير بالغ في هجرة اليهود من البلاد.
 باستثناء تونس التي كانت محظوظة برئيسها العلماني الحبيب بورقيبة . 

في الواقع ، محمد مؤسس الإسلام ، كان أول من أجلى اليهود من الجزيرة العربية بعدما سلب ممتلكاتهم و أموالهم . بعد أزيد من 14 قرنًا من الزمان ، لاتزال هذه الكراهية طازجة متجددة. وجود اليهود بين المسلمين يعني التآمر و الخبث ، لطالما يضرب  فيهم المسلمون المثل بكل الصفات الذميمة .


مصادر إعلامية مصرية تؤكد ان الحوثيين طلبوا من اليهود المعتقلين بالتنازل عن ممتلكاتهم ومغادرة اليمن

اعتقلت جماعة الحوثي المتمردة في اليمن ، اليهود المقيمين في منطقة خارف بمحافظة عمران شمال غرب صنعاء كجزء من جهود "التطهير العرقي" ، ونهب الأموال من مختلف الطوائف والجماعات ، بحسب صحيفة المصريون المصرية.

قالت مصادر محلية من خارف لـ "المصريون" ، إن الحوثيين اعتقلوا اليهود وسجنوهم بسبب دينهم ويضغطون عليهم لمغادرة اليمن.

أجبروا اليهود على توقيع تعهدات ببيع منازلهم وأراضيهم وممتلكاتهم لقادة الحوثي بأسعار رمزية ثم ترك البلاد.
وبحسب ما ورد ، اضطهد الحوثيون اليهود القلائل الذين بقوا في اليمن من خلال قطع المياه والكهرباء ومنعهم من شراء الطعام. وطبقا لـ "المصريون" ، فإن الجماعة المتمردة تستخدم ممارسات مماثلة ضد اليمنيين غير الشيعة واليمنيين من أديان أخرى.

صرح وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني في عام 2017 أن حالة الخمسين من اليهود المتبقين في البلاد تقريبًا "غير معروفة".


في حين تم نقل معظم يهود اليمن جواً من البلاد بعد فترة وجيزة من إنشاء دولة إسرائيل ، بقي بضع مئات من اليهود وراءهم وخرجوا من البلاد منذ ذلك الحين. يُقدَّر أن حوالي 50 يهوديًا قد تُركوا في اليمن ، لكن المعلومات عنهم قليلة. لقد قاوم اليهود الذين بقوا في اليمن الجهود لإخراجهم من البلاد ، سواء من الحوثيين أو من إسرائيل.

يتضمن شعار الحوثي الشعبي عبارة "العنة على اليهود".

Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: