لا يمكن أن يكون أردوغان أكثر وضوحًا في الإشارة إلى ما هو قادم  أكثر مما نستعرضه الآن، ويجب أن يكون الأمر واضحًا للجميع : في فبراير 2018 ، أعلن رغبته في استعادة الأراضي التي حكمتها الخلافة العثمانية ذات يوم قائلاً :

 "أولئك الذين يعتقدون أنها مُحيت من قلوبنا الأراضي التي انسحبنا منها بالبكاء قبل مائة عام ، هم مخطئون . نقول في كل فرصة لدينا أن سوريا والعراق وأماكن أخرى في الجغرافيا [الخريطة] في قلوبنا لا تختلف عن وطننا ،  نحن نكافح حتى لا يرفرف علم أجنبي في أي مكان يتلى فيه الأذان ، إن الأشياء التي قمنا بها حتى الآن [تتضاءل مقارنة] بالمحاولات والهجمات الأكبر [التي نخطط لها] في الأيام القادمة إن شاء الله ".

"أردوغان يستحضر إرث الفتح أثناء افتتاح المسجد" ، إكاثيميريني ، 4 يونيو 2021:

" تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن إرث الفتح التركي وتحويل آيا صوفيا خلال افتتاح مسجد في مدينة زونغولداك يوم الجمعة.

لقد حافظنا على هذه الأراضي وجعلناها وطننا بدمائنا وعلمنا وأصوات الصلاة من المساجد. هذا هو السبب في أن إعادة افتتاح آيا صوفيا كمسجد أمر مهم ، لأنه إرث من الفتح "، صرح الرئيس التركي.

كما وعد أردوغان ببناء مساجد في جميع أنحاء تركيا.

وقال قبل أن يلقي قصيدة لضياء كوكالب "أعتقد أن كل مسجد نبنيه هو منارة ثقافية للحفاظ على مستقبل شعبنا ووطننا".

Author Image

Elina metovitch

ناقدة وباحثة في الإسلاميات، موتوا بغيظكم

أضف تعليق: